من هو رامي عياش؟

يتربع الفنان والمغني اللبناني رامي عياش على قائمة الفنانين العرب بشعبيته والعدد الهائل من المعجبين والمتابعين من حول العالم، ولربما يعود ذلك لما يتميّز به هذا الفنان الكبير من حضور وشخصية جذابة، بالإضافة لكونه مرحاً وذو ظل خفيف جمع الكثير من المعجبين حوله، ولا يمكن الإغفال عن الدرجة الكبيرة من حب رامي عياش لعمله، حيث يتجلى ذلك في الأعمال التي يقدمها بصورة واضحة، ويمكن ملاحظة ذلك أيضاً من خلال الظهور الأول لهذه الأعمال على أي موقع أغاني يتم زيارته.

بدايات رامي عياش

كانت بدايات رامي عياش مبكرة، حيث تمثلت هذه البداية بفوزه في الميدالية الذهبية عن أداءه في استوديو الفن في العام 1996م، وكان حينذاك بعمر 16 عاماً، وفوزه هذا ساعده على توقيع عقد مع شركة ميوزك بوكس بولاية سيمون أسمر بتوكيل من والده؛ لأنه كان تحت السن القانوني وقتها، وكانت بداية أعماله متمثلة بأغنية “لعيونك بدي غنّي” وأغنية “بغنيلا وبدقلا”، وتتابعت بعدها نجاحاته واحداً تلو الآخر، فقام بإحياء الكثير من الحفلات والمهرجانات حول العالم، كما أُصدرت له الكثير من الفيديو كليبات والألبومات والأغاني الفردية، وهي ما يمكن الاستماع إليها والاطلاع على كلماتها من خلال افضل موقع كلمات أغاني على الإنترنت.

كلمات أغنية “بغنيلا وبدقلا”

بغنيلا وبدقلاَ .. وغير بحبك ما بقلا
بحط ع راسي من فوق .. قدام العالم كلا

بحبا قد مواج البحر .. والطير وغنيّاتو
وحب النحل لطيب الزهر .. والربيع لنسماتو
بندهلا بيتخبا البدر .. لأنا البدر بزاتو

بتأمرني ع طول العمر .. وشو ما بدا بعملا

ما كتيره ع اللي بيحب .. يهدي عمرو لمحبوبو
مهما كانت صعبه الدرب .. بيضويلو الحب دروبو
ولي بحبو صافي القلب .. ما بيتخيب مطلوبو

نور عيوني لكلا حب .. ان طلبت روحي بقدملا

 

كلمات أغنية ” لعيونك بدي غنّي”

لعيونك بدي غني وبحبك توّج فني
ومشيكي ع وراق الورد وخبيكي من جنون البرد
قوليلي شو بدك بعد طلبي مني وتمني

قوليلي ولا يكنلك بال علعاشق ما بيعلا مجال
من الشمس بحيكلك شال وعل قمر بعمر عرزال
مسيّج ب ميّة خيّال ومية رداد وقوال
كل ما غنيلك موال تغلي فيي وتجني

لو قلتي بدّك لغيوم أفراح تشتي وتدوم
بخلي سنينك فيها تعوم وتزهر بالعز كروم
وفراشات الحب تحوم وانظملك عقد من نجوم
وقضي حياتي مغروم فيكي وفيي تتهني

لعيونك بدي غني وبحبك توّج فني
ومشيكي ع وراق الورد وخبيكي من جنون البرد

قوليلي شو بدك بعد  طلبي مني وتمني